قصص اطفال

قصة الأميرة وحبة البازلاء قبل النوم للاطفال

قصة الأميرة وحبة البازلاء

قصة الأميرة وحبة البازلاء .في قرية بعيدة، كان هناك ملك يعيش في قصره مع ابنته الوحيدة، الأميرة. كانت الأميرة جميلة وذكية، وكان يرغب الملك في أن تتزوج من شخص يستحقها حقًا. ولكن الملك كان يريد أن يتأكد من حساسية ورقة بشرة ابنته، فقرر أن يختبرها.

في إحدى الليالي، جاءت عاصفة مطرية قوية، وفي وقت متأخر من الليل، طرقت فتاة شابة الباب الكبير للقصر. كانت الفتاة بدون مأوى وكانت مبللة من المطر. فتح الملك الباب بنفسه وسألها عن سبب وجودها هنا.

مقالات قد تعجبك

أجابت الفتاة بأنها مسافرة وضلت طريقها، وطلبت من الملك إذنًا للبقاء في القصر حتى يمر المطر. قرر الملك أن يختبر الأميرة بشكل سري، فطلب من خادمته أن تعد للفتاة سريرًا ناعمًا وترتب لها غرفة نوم.

اقرأ ايضا :قصة النجار العجوز قصص اطفال 2024

وضعت الخادمة تحت السرير حبة صغيرة من البازلاء، ثم وضعت مجموعة من الأغطية فوقها. وأخبرت الفتاة أن تنام وترتاح، ولكن الصباح ستطلب رأيها في النوم.

في الصباح، سأل الملك الأميرة عن ليلتها، وأجابت الأميرة بأنها لم تستطع النوم بسبب شيء صغير ومزعج تحت الفراش. استغرب الملك وفكر في الأمر، ثم قرر أن يعتبر هذا الاختبار ناجحًا وأن الفتاة التي شعرت بحبة بازلاء صغيرة تحت الفراش ستكون مناسبة لابنته.

وبالفعل، تزوج الأمير الفتاة، وعاشوا سعداء معًا. وكانت الحبة الصغيرة من البازلاء قد أثبتت أن الرقة والحساسية قد تكون أحيانًا مؤشرًا للقيم الحقيقية والروح النبيلة في الإنسان.

بدر العتمونى

كاتب ومحرر فى موقع التميز ويب

مقالات قد تعجبك

زر الذهاب إلى الأعلى